الأكاديمية : خواكين فينكس ( لم تكن حقاً أبداً هنا )

خواكين فينيكس الممثل ذو الملامح النادرة والأداء النادر، يعتبر من أكثر الممثلين غرابة في الشخصية، وكذلك أغلب الأدوار التي يتقمصها تمتاز بغرابتها، وحتى لو كانت الشخصية عادية، حين يتقمصها “خواكين” تصبح شخصية تحمل شيء مريب! لا تدري ما الغرابة فيها؟

خواكين من مواليد (بورتريكو) ويبلغ من العمر 42 عام وهو من عائلة فنية،فشقيقتاه (رين فينكس ،وسمر فينكس المتزوجة من النجم كيسي أفليك) ممثلتان بجانب مهن فنية أخرى، وكذكلك شقيقه ريفر فينكس كان ممثل قبل أن يرحل عن الحياة عام 1993 بسبب جرعة زائدة من المخدرات. في حياته الواقعية خواكين شخص ذو أطباع فريدة فهو نباتي ومحب للحيوانات وهو مثل أخاه الراحل ناشط بمجال حقوق الحيوان وعضو في منظمة “بيتا المهتمة بحقوق الحيوان” وهو مخلص لذلك لدرجة أنه يرفض أن يرتدي أزياء مصنوعة من جلود الحيوانات حتى في أدواره.

خواكين ليس ممثل فقط،بل هو موسيقي يعمل في مجال الموسيقى بشكل عام وعمل في الموسيقى التصويرية أيضاً. وكذلك هو مغني (راب) وقد إعتزل التمثيل عام 2008 لكي يتفرغ للراب ولكنه عاد للتمثيل عام 2012 بفيلم يتحدث عن ذلك.

عمل خواكين طوال مسيرته الفنية في أكثر من 50 عمل،ولا يسعني ذكر كل أدواره ،ولكن سأذكر بعض الأفلام التي أحببتها أنا “شخصياً” ولربما لا تكون أفضل أفلامه،ولكن أتمنى أن تشاهدوها وتحكموا عليه بأنفسكم .

1-كومودس الأبن في فيلم (Gladiator):-
الدور الذي جعل خواكين مكروه ،وما جعله مكروه ليس بسبب ضعف أداءة بل لقوة إتقانه للشر ، وكذلك هو أول ترشيح له من الأكاديمية لأوسكار أفضل ممثل مساعد،ولم يفز به. تقمص خواكين في هذا الفيلم دور إبن الإمبراطور المختل والغير متزن، سادي الميول ومنحرف الطباع. فاز الفيلم بخمس جوائز أوسكار منها أفضل فيلم وأفضل ممثل.

 

2-جوني كاش من فيلم (Walk the Line):-
مثل فيه خواكين شخصية أحد رواد الموسيقى الريفية (جوني كاش) حيث يُبرز الفيلم جانب من حياة المغني العاطفية وعن إدمانه المخدرات والكحول، وكذلك يُظهر كواليس جوالاته الموسيقية. وأظهر فيه خواكين جانبه الموسيقي حيث قام بأداء بعض الاغاني بنفسه. ترشح الفيلم لخمس جوائز أوسكار إحداها لخواكين وهو الترشيح الثاني الذي لم يفز به.

 

3-ثيدور من فيلم (Her) :-
مثل فيه خواكين دور ثيدور كاتب الرسائل الوحيد الذي يقع في حب نظام تشغيل ذكي. أظهر خواكين شخصية
الرجل الوحيد في عالم موحش لا يعترف بالعلاقات السوية ، وبالرغم من غرابة الشخصية الا انه لامس الجميع ، لأن شخصية ثيدور ليست مجرد شخصية خيالية، بل هي شخصية تصف حالنا هذه الأيام، وأداء خواكين جعلها أكثر صدقاً. لم يترشح خواكين للأوسكار مما سبب إحباط كبير في وسط النقاد ذلك العام. فاز الفيلم بجائزة أوسكار أفضل نص أصلي .

 

4-فريدي كويل من فيلم (The Master):-
قام فيه خواكين بدور فريدي كويل جندي البحرية العائد من الحرب مصطحباً معه إضطرابات نفسية من أثار الحرب، ومن هذا الدور كان ترشيح خواكين للأوسكار للمرة الثالثة,ولكنه لم يفز به أيضاً. بالرغم ان الفيلم لم ينجح تجارياً إلّا انه نجح نقدياً وخصوصاً في إتقان خواكين لدوره ،الذي إعتبروه بعض النقاد من أفضل أداءاته.

 

دائماً ما تكون إختيارات خواكين فريدةوغريبة الأطوار تماماً مثل شخصيته الحقيقية، وتنوع أدواره ليس فقط في أدواره المهمه بل وحتى في الأدوار الثانوية, فهناك العديد من الأفلام التي ظهر فيها بأدوار ثانوية واستحوذ على الاهتمام من المشاهدين أكثر من الأبطال الرئسيين. مثل :-
(signs و 8MM و return to paradise)

وله الكثير جداً من الكنوز التي لا يسعني ذكرها كلها ولم أكتشفها كلها.

من 8mm

(الزبدة) واجه خواكين الكثير من الظلم و(السحبات) من الأكاديمية ،لربما لأنه غير تقليدي؟ولربما لأنه لم يختر أدوار تجبر الأكادمية على ذلك؟ فكلنا نعلم أن الأوسكار لها معايير سياسية أحيان، وإجتماعية أحيان ، وأحيان قد تمنح الأوسكار لممثل لمجرد أنه نحف أو متن أثناء دوره، وبدون أي إعتبارات للتمثيل..(مقصودة)، وبهذا تكون غير عادلة في كثير من الأحيان .

ولكن الحظ أخيراً إبتسم لخواكين وحصل هذا العام على الجائزة الأكثر عظمة من الأوسكار فنياً، برغم أنه فاز بأكثر من 38 جائزة عالمية في مسيرته عدا الأوسكار طبعاً..ولكن لمهرجان “كان” الدولي في دورته السبعين طعم مختلف ،حيث منحته جائزة أفضل ممثل عن فيلم You Were Never Really Here .وكأن لجنة”كان” أنصفته من بعد سنوات من التهميش.

وبدا لي أن خواكين قد ( تجحفل) كثيراً من الأوسكار، لدرجة أنه حين إستلم الجائزة صعد للمنصة بحذاء رياضي على بدله رسميه وقال بمعناه :” لم أكن اتوقع ذلك أبداً،والدليل حذائي الغير مناسب تماماً للمناسبه”.

وأخير الكلام أترككم مع تريلر الفيلم الذي منحه الجائزة والذي يحكي قصة شخص من المحاربين القدامى

وشاركوني في التعليقات عن ممثلين اخرين تعتقدون أنهم مظلومين.

بواسطة | 2017-06-04T21:47:49+00:00 يونيو 4th, 2017|مقالات الأفلام, أفلام|2 تعليقان

2 تعليقان

  1. shanks 5 يونيو، 2017 at 11:28 ص

    اولا اشكرك على المقال الرائع ثانيا زي ماذكرت الاكادمية بعض الاوقات تغض النظر عن التمثيل وتتجه للسياسه زي ماشفنا مع ارغو وامور اخرى مقززه زي مون لايت عموما خواكين ممثل مايختلف عليه اثنين ومن الممثلين المظلومين مننا كجمهور متابع بوجهة نظري مثل مايكل شانون و مايكل كينيث و فيليب سيمور و جون غودمان و بول جياماتي و كلايف أوين وغيرهم الكثير

  2. Shanks .. اهلا وسهلاً وشكراً لك أنت على الإضافة وأتفق معك في الأسماء وخصوصاً كلايف أوين .

اترك تعليق