شركة Valve تقف مكتوفة اليدين أمام تسلط الصين في Dota2

بواسطة Asim alzahrani

في ساحة المحترفين للعبة Dota2 ، قامت الصين بمنع الاعب الفلبيني الملقب باسم “KUKU” و لاعب أخر من حضور بطولة  The Chongqing Major المقامة في مدينة Chongqing الصينية، وكان سبب المنع هو أن اللاعب في إحدى جولاته العامة (Public game) إستخدم في  الشات العام اللفظ “ching chong” واللذي يعد عنصري نوعا من وجهة نظر الصينين.

 

المنع من هذه البطولة ليس بالأمر الهين، حيث أن نظام البطولات في الساحة الإحترافية  في لعبة Dota2 والمدعو بالـ”DPC” أو (Dota Pro Circuit) يتكون من خمس بطولات كبيرة و كل بطولة كبيرة تحتها بطولة صغيرة. كل بطولة لها عدد من النقاط لكل مركز، ويكون الهدف من هذه البطولات هو تحصيل نقاط الـDPC للتأهل إلى البطولة العالمية The International 2019 وهي من أكبر البطولات في عالم الـE-Sport وهي أكبر بطولة من ناحية مجموع الجوائز حيث أن النسخة السابقة للبطولة كانت تحمل أكثر من 25 مليون دولار كمجموع الجوائز والمركز الأول فاز ب11 مليون دولار. تم تحديد موقع نسخة 2019 في الصين لأول مرة في تاريخ البطولة.

 

منع أي لاعب في الإشتراك في أي بطولة يعتبر عائق كبير بل شبه مؤكد لعدم تأهل الفريق إلى بطولة TI9. حيث أن النقاط تعطى للفريق ولكن في حال إستخدام الفريق للاعب مستعار يخصم نصف النقاط مع أن إستخدام اللاعب المستعار لا يساعد الفريق من الأساس لعدم وجود ترابط وتفاهم بين اللاعبين. فالخاسر الوحيد هو الفقريق ككل وليس اللاعب الممنوع فقط.

 

المنع سبب ضجة كبيرة في مجتمع اللعبة سواء من المحترفين أو المشاهدين والأغلب يرى أن سبب المنع ليس مقنع لأن الجولات العامة دائما تكون مليئة بالسب والشتم وهذا لا يعني صحة الفعل لكن لا يجب عقاب لاعب بسبب كلمة رماها قبل شهور خلال جولة غير رسمية.

كثير من المعلقين الكبار أعلنوا عدم رغبتهم في الحضور وكذالك المقدمين. خلال هذه الضجة تم التصريح من فريق اللاعب TNC أنهم حصلوا على رد، وكان الرد مستفز بشكل كبير ونص التصريح هو:

((بعد التحدث مع المنضمين للبطولة تم تأكيد ماقد يحصل إذا حضر اللاعب KUKU إلى البطولة.

  1. يحتمل عدم السماح له بدخول الدولة
  2. محافظة الدولة قد تغلق البطولة في حال حضور اللاعب
  3. المنضمين لا يضمنون سلامة اللاعب إذا حضر البطولة

المنضمين أخبرونا أيضا أن اللعب والفريق ليسا ممنوعين من حضور البطولة)).

 

ومع كل المشاكل الواقعة الكل كان بإنتظار الرد من المسؤول الأول وهي شركة Valve ، وذلك لأن الشركة في موقف حرج جدا حيث أنها تحت هجوم من طرف اللاعبين والمشاهدين وخوفها من توتر العلاقات مع الجهات الصينية الرسمية لأن البطولة العالمية ستقام في الصين لعام 2019 . أيضا تم قبل عدة أيام إطلاق Steam Store الخاص بشركة Valve في الصين بشكل رسمي. وسبب أخر هو أن المنافس الأول للعبة Dota2 هي لعبة LOL واللتي تملكها شركة RIOT وهي تابعة لشركة Tencent الصينية. وفي حال إلغاء البطولة سيخلق توتر عظيم بين Valve والصين وسيأثر ذلك عل مجريات البطولة العالمية التاسعة.

علما أن المنع أيضا شمل لاعب أخر لكن اللاعب الأخر ولكن الفرق أنه تلفض بلفض مشابه داخل مباراة رسمية والفريق المسؤول عن اللاعب compLexity Gaming نّحو اللاعب من البطولة.

وفي يوم 3 ديسمبر أتى الرد من Valve وكان مفاجىء للكل وملخص الرد هو: (أن شركة Valve كانت تتابع جميع الأحداث و تنفي وجود أي منع للاعب لحضور البطولة أو أي مشاكل تتخصص بسلامة اللاعب، وهي غير راضية عن فريق TNC لأن طريقة تعاملهم للموضوع غير إحترافية لأنهم غطوا على خطأ لاعبهم وجراء ذالك Valve سوف تمنع اللاعب بنفسها من الإشتراك بالبطولة وستخصم 20% من نقاط الفريق في الـ DPC).

بعد هذا القرار تم الإإعتذار من قبل TNC ولكن كان الإعتذار بأنهم شكلوا هذه الدراما لا لأنهم كذبوا أو غطوا للاعبهم واللاعب KUKU ألغى حسابه في تويتر بعد أن غرد بأنه متأسف للكلمة اللتي كتبها.

هنا توقفت القصة لكن لا أحد متاكد من هو الصادق هل Valve هي الصادقة أم TNC هم الصادقين ومن على حق ومن يجري ورا مصالحة الخاصة. ماهو رأيك الخاص في الموضوع؟ شاركه معنا في التعليقات.

شاركنا تعليقك