المجرم، العالم، والمدرعم.

بقلم:

(نوعا ما هناك حرق).

في 23 مايو 2017، انتهى الموسم الثالث من مسلسل الأمريكي فلاش (Flash) أو كما يسميه العرب منذ الستينات الميلادية “البرق”. ومثل اي مسلسل لابد ان تكون له سمة مميزة. واجمل سمة بين كل المسلسلات في نظري، هي سمة هاريسون ويلس (harrison wells).

فعلى ثلاث مواسم لعب الممثل المغمور توم كافناه (Tom Cavanagh)، شخصية هاريسون ويلس بثلاث أدوار محتلفة. حيث أن كل موسم كان يظهر هاريسون بشخصية جديدة.

ففي الموسم الأول، أربكنا دوره بسبب انه شخصية ليست موجودة في القصص المصورة على الإطلاق. بل شخصية جديدة ظهرت ولأول مرة على المسلسل. فكنا لا نعرف هل هو مجرم، طيب، عالم، صديق …..الخ.

أما في الموسم الثاني فقد ظهر بشخصية واضحة تماماً، عالم وباحث والمؤسس لمركز أبحاث ستار لابس (STAR LABS)، والذي أيضاً جعلك تشكك في نواياه مثل الموسم الأول.

وأخيراً في الموسم الثالث ظهر بشخصية جديدة، وغريبة في نفس الوقت؛ شخصية مدمنة للقهوة، وخصوصا المختصة منها (يجعلك فعلا تريد تجربة جميع انواع القهوة)، ومتفاءل جداً وممكن أن نقول بالعامية “مدرعم”! وللمرة الثالثة ايضا يجعلك تشكك في نواياه!

لا أعلم هل توم كافناه (Tom Cavanagh)، كان ينتظر فرصته لكي يثبت انه ممثل بارع. أما ان كتاب المسلسل هم من جعلوه رائعاً! لذا انتظر بفارغ الصبر الموسم الرابع لمسلسل فلاش لكي أرى كيف سوف يقدم لنا، كتاب المسلسل، الشخصية الجديدة لهاريسون ويلس. وكيف سيكون أداء الممثل توم كافناه (Tom Cavanagh) لها.

By |2017-06-03T21:39:41+03:00يونيو 3rd, 2017|مقالات مسلسلات, مسلسلات|0 Comments

Leave A Comment